أهالي قرى الغاب بحماة: نقف إلى جانب جيشنا بحربه على الإرهاب

حماة-سانا

جدد أهالي عدد من قرى منطقة الغاب في ريف حماة دعمهم ووقوفهم إلى جانب الجيش والقوات المسلحة في حربه المتواصلة على الإرهاب التكفيري المدعوم والممول من أنظمة وقوى معادية للسوريين.

جاء ذلك خلال زيارة محافظ حماة الدكتور غسان خلف وأمين فرع حزب البعث الاشتراكي في المحافظة مصطفى سكري إلى قرية الفريكة اليوم ولقائهما عددا من أهالي شطحة والبحصة والقرقور وتل الرسم ونبل الخطيب وعين سليمو والسكري.

وشدد الأهالي على رفضهم على عدم السماح لأي من أفراد التنظيمات الإرهابية ومرتزقتها الدخول إلى مناطقهم وحرصهم على المواظبة في أعمالهم بمختلف أنواعها ليكونوا رديفا للجيش في الدفاع عن الوطن وتعزيز صموده.

واشاروا إلى أنه تم حشد كل جهود وطاقات وإمكانيات القرى في مواجهة الإرهابيين التكفيريين وتجهيز عدد من النقاط الطبية في القرى لتقديم الرعاية الاسعافية والعلاجية اللازمة للمواطنين المهجرين من منطقة جسر الشغور.

من جانبه نوه محافظ حماة بالروح الوطنية العالية لدى الأهالي في منطقة الغاب وانتمائهم الصادق لوطنهم سورية واستعدادهم للتضحية بأغلى ما يملكون في سبيل الحفاظ على سيادتها ووحدة أرضها وشعبها.

بدوره أشار أمين فرع حزب البعث إلى أهمية تكاتف وتعاضد وتلاحم أهالي قرى منطقة الغاب القريبة من جسر الشغور ووعيهم تجاه ما يحاك لسورية من مؤامرات وما يشن ضدهم من اعتداءات من قبل الارهابيين وداعميهم مشددا على ضرورة التصدي للشائعات التي يحاول الإرهابيون نشرها في صفوف أبناء المنطقة.

 

انظر ايضاً

توزيع منحة بذار وشبكة ري بالتنقيط على 750 أسرة في منطقة الغاب

حماة-سانا بدأت الهيئة العامة لإدارة وتطوير الغاب بريف حماة توزيع دفعة من منحة البذار وشبكات …